نؤمن أن استغلال امكانياتنا من خلال البحث والتطوير المستمرين سيقودنا إلى مستقبل أفضل.

الشركة

الصفحة الرئيسية \  الشركة \  كلمة الرئيس

الوطنيه وحب الوطن هو عقلنا الباطن وتفكيرنا الحي الجياش 

تلك كانت لحظة البداية، ومن هذا الإيمان فقد جسدنا احساسنا القلبي ومشاعرنا المخلصة الصادقة بتسمية منشأتنا الدوائية بالوطنية, بإيمان وثقة عالية بأن كل شيء سيكون وطنياً، لذلك كان هاجسنا وإصرارنا أن يكون المشروع وطني خالص وبأيدي أبناء هذا الوطن.

الوطنية تعني أيضاً، أن نكتسب المعلومات ونحصل على أحدث التكنولوجيا من الخارج - إن دعت الحاجة - وتسخيرها كقاعدة رئيسية في الممارسة التصنيعية الجيدة  لضمان الجودة والنوعيه.

إن القول بأن اصنافنا جيدة وتتمتع بنوعية عالية غير كافي مالم يتم دعم هذا القول بدراسات التكافؤ الحيوي، والتي أكدتها مراكز البحث المعتمدة، إن فعالية أصنافنا مثبتة بالممارسة السريرية. حيث ثبت أن أصنافنا فعالة بالدراسات والممارسات السريرية المقارنه وغيرها...

بعد سنوات من الجهود المضنية والجادة حصلنا على الميدالية الذهبية للتميز من المؤسسة العالمية للتميز وحسن الإدارة من الأمم المتحدة بجنيف. إن تألق هذه الميدالية حفر اسم شركتنا بالذهب في قاعات وأروقة منظمة الأمم المتحدة، وأشار العالم أجمع بأصبعه لإنجازات الشركة الوطنية.

كما نالت الشركة الوطنية شهادة البيكس تقديراً لها لتكون الشركة المعترف بها من منظمة الصحة العالمية والاتحاد الأوروبي لتصدير منتجاتها  إلى دول الإتحاد الأوروبي.

وهكذا أنجز الحلم، وتحقق الهدف والغاية، واخيراً حصدنا النجاح الذي سعينا وراءه.

وأخيراً ألا يحق لنا بأن نفخر بأن الوطنية هي وسام لنا في أمتنا، وأن الذهب هو وسامنا بين سائر الأمم؟

 

الوصول إلى العالمية هدفنا المستمر، حدودنا السماء،
حاجات (العملاء والزبائن) قواعد واوامر يجب أن تلبى.
نحن ملتزمون لجعل هذا النجاح مستمراً، وننظر إلى النجاح  بعمل دؤوب وبدون نهاية ....

 

الدكتور هيثم الكمال